baoune
Dahiratoul Moustarchidine Wal Moustarchidaty Abonnez-vous à la chaine vidéo Youtube, et accéder aux ressources complètes du DMWM Suivre sur Facebook Suivre sur Twitter Logo Dahiratoul Moustarchidine Wal Moustarchidaty Dahiratoul Moustarchidine Wal Moustarchidaty
Publications

Citation

L'Islam, une aventure passionnante

 L’Islam peut être considéré comme une aventure passionnante ; aventure qui a pour point de départ le ventre maternel et qui ne saurait prendre fin qu’avec les flancs inconsolables de la tombe.

 Cheikh Ahmed Tidiane Sy

Ecrits et essais

Web social

Taïssir Arabe

بسم الله الرحمان الرحيم

تقديم:وسيلة المنى في نظم أسماء الله الحسنى. وهي التوسل المشهور بقصيدة التيسير، وقد ألفها الشيخُ الحاجُّ مالك سي- رضي الله تعالى عنه- وهو جالس" تحت شجرة التمر الهندي (دَقَـَّارْ) في دار مُورْ ِسيـِن كـَنْ بقرية " اندومبو ألَّرْبَا" بـوالو في مقاطعة " دغانا " إقليم سانلوي، في عام 1885م. وقيل إن أول بيت في القصيدة هو:

تلك الأمانة تكفي من تكون له

مُبَلِّغًا يَأمَِن الإيصالَ يا الله

وقد صادف تمامُها ولادة َالشيخ الخليفةِ أبي بكر سي - رضي الله تعالى عنه وأرضاه وعنا به آمين- فلما بُشِّرَ الشيخُ الحاجُّ مالك بالولادة، زاد فيها بيتَ القصيدةِ ألا وهو:

رَبٌّ تبارك أو ربٌّ تقدَّس أو

ربٌّ تعالى علُّوًا ربِّ يا الله

تبركا بالولادة!

وقد اشتملت القصيدة على أجزاء عدة، ذكر منها فضيلة الشَّيخُ الأستاذ محمَّد المصطفى سي: " ِسرَّ فاتحةِ الكتابِ, وسرَّ جوهرة الكمال, وَِسرَّ صلاةِ الفاتح, وَسِرَّ أسماءِ الله الحسنى ".

فلا غروَ إذن أن تردِّدها دائرة المسترشدين والمسترشدات في جميع المناسبات وخاصة في ليالي الجمعة.

جزى الله الشيخَ الحاج مالك سي عن الأمة الإسلامية خيرا ورضي عنه آمين.

 

المقصد:

بسم الله الرحمان الرحيم

الَّلهُمَّ ِإنِّي نَوَيْتُ أَنْ أَتَقَرَّبَ ِإلَيْكَ ِبتِلاَوَةِ هَذاَ الدُُّعَاءِ الْمُبَارَكِ، ِبنِيَّةِ التَّعَبُّدِ ِللهِ تَعَالَى، وَبِنِيَّةِ التَّحَصُِّنِ ِبها، َوِبنِيَّةِ جَمِيِع مَالَها ِمنَ الْخَوََّاِص وَالْكَرَامَةِ، هَدِيَّة ً ثَوَابَهَا لِسَـيِّدِ الْوُجُودِ وَعَلََمِ الشُّهُوِد سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، نِيَابَةً عَـنْ وَسِـيـلَـتِـي ِإلـَى رَبِِّـي الشَّيْخِ أَحْمَدَ التِّجَّاِني رَضيَ اللهُ عَنْهُ وَأَرْضَاهُ وَعَنَّا ِبهِ آمِينْ. يَا رَبِّ يَسِّرْ وَلاَ تُعَسِّرْ لِي، تَََمِّمْ وَسَهِّـلْ عَلَيَّ كُـلَّ أَمْـٍر عَـسِـيــٍر. يَا رَبِّ يَسِّرْ وَلاَ تُعَسِّرْ لِي، تَمِّمْ وَسَهِّـلْ عَلَيَّ كُـلَّ أَمْـٍر عَـسِـيــٍر.


 

بسم الله الرحمان الرحيم

الْحَمْدُ ِللهِ ذِي التَّيْسِيِر يَا الَّلهُ

نَظْمَ الدَّرَا ِري لَهُ يَا الَّلهُ يَا اللهُ

يَا الَّلهُ صَلِّ صَلاَة ًلاَ انْتِهَاءَ لَهَا

سَلِّمْ عَلَى الْمُصْطَفَى يَا الَّلهُ يَا اللهُ

تَعَادَلاَ صَلَوَاتِ الْخَاصَّةِ الْحُكَمَا

أَهْلِ الْمَحَبَّةِ أَهْلِ الَّلهِ يَا الَّلهُ

صَلِّ صَلاَة ًوَتَسْلِيمًا عَلَى قَمَر ٍ

مِنْ نُوِرهِ خُلِقَ اْلأَكْوَانُ يَا الَّلهُ

لَوْ لَمْ يَلُحْ فِي فَضَاءِ الْكوِْن طَلْعَتُهُ

َتبْقَى الْبَِريَّة ُفِي الظَّلْمَاءِ يَا الَّلهُ

نُورٌ ِمنَ النُّوِر قَدْ أوْدَعْتَهُ حِكَمًا

تَفِيضُ فَيْضًا عَلَى اْلأَخْلاَِق يا اللهُ

نُورٌ أحَاطَ ِبهِ اْلأَنْوَارُ حَاجِبَة ً

عَنِ الْحَقِيقَةِ كُلَّ اْلخَلِْق يَا اللهُ

نُورٌ مُِبينٌ أتَى النُّورَ الْمُِبينَ ِلإِرْ

شَادِ الْعِبَاِد جَمِيعًا رَبِّ يَا اللهُ

مَا ِفي الْبَرِيَّةِ مَنْ لَمْ تَسْقِهِ كَرَمًا

مِنْ نُوِرهِ رَبَّنَا يَا اللهُ يَا اللهُ

حَقِيقَة ُالْكَوِْن عَيْنُ الذَّاتِ طَلْعَتُهَا

ِإفَاضَة ُاللهِ نُورُ اللهِ يَا اللهُ

صَلِّ عَلَيْهِ صَلاَة ًلاَ انْتِهَاءَ كَمَا

لاَ لِلْكَمَال ِانْتِهَا يَا اللهُ يَا اللهُ

صَلِّ عَلَيْهِ صَلاَة ًسَلِّمَنْ أبَدًا

عَدَّ كَمَا لاَ تِهِ حِِبّكَ يَا اللهُ

صَلِّ عَلَيْهِ صَلاَة ً رَبِّ كَامِلَة ً

عَدَّ إِحَاطَةِ عِلْمِ اللهِ يَا اللهُ

اِغْفِرْ لِأُمَّتِهِ وَارْحَمْ بِأُمَّتِهِ

وَاسْتُرْ لَهَا وَاجْبُرَنْهَا رَبِّ يَا الَّلهُ

يَا اللهُ رَحْمَانُ يَا رَحِيمُ يَا مَالِكُ الْـ

ـقُدُّوسُ يَا مُؤْمِنُ السَّلاَمُ يَا اللهُ

يَا مُتَكَبِّرُ يَا جَبَّارُ خَاِلقُ يَا

مُهَيْمِنُ الْبَاِرئُ الْغَفَّارُ يَا اللهُ

عَِزيزُ قَهَّارُ يَا وَالِي الْمُصَوِّرُ يَا

وَهَّابُ رَزَّاقُ يَا فَتَّاحُ يَا اللهُ

عَلِيمُ يَا قَاِبضُ الْبَاسِطُ يَا حَكَمُ الْـ

ـمُعِزُّ يَا خَافِضُ الرَّاِفعُ يَا اللهُ

مُذِلُّ يَا عَدْلُ يَا سَمِيعُ وَاسِعُ يَا

بَصيرُ بَاعِثُ يَا لَطِيفُ يَا اللهُ

رَبِِّي مُقَدِّمُ مُغْنِي يَا مُؤَخِّرُ يَا

غَنِيُّ يَا اللهُ يَا خَِبيرُ يَا اللهُ

مَتِينُ يَا وَاجِدُ الْوَلِيُّ رَبِِِّيَ يَا

حَمِيدُ يَا اللهُ يَا عَلِيُّ يَا اللهُ

حَلِيمُ يَا حَقُّ يَا وَكِيلُ مَاجِدُ يَا

غَفُورُ يَا حَيُّ يَا قَيُُّومُ يَا اللهُ

شَكُورُ جَامِعُ يَا مَجِيدُ رَبِِّيَ يَا

َكِبيرُ يَا مُقْسِطُ الْعَظِيمُ يَا اللهُ

قَوِيُّ مُحْصِي الْمُعِيدُ الْمُبْدِئُ الصَّمَدُ الْـ

ـمُحِْيي الْمُمِيتُ الرَّءُوفُ الْبَرُّ يَا اللهُ

تَوَّابُ يَا مُتَعَالِي الْوَاحِدُ اْلأَحَدُ الْـ

ـمَانِعُ يَا ضَارُّ يَا نَافِعُ يَا اللهُ

يَا مَاِلكَ الْمُلْكِ رَبِِّي ذَا الْجَلاَلِ وَاْلإِكْـ

ـرَاِم الشَّهِيدَ الْبَدِيعَ الْهَادِ يَا اللهُ

يَا نُوُر ُمنْتَقِمُ الْقَادِرُ مُقْتَدِرُ الْـ

ـمُجِيبُ يَا اللهُ يَا وَدُودُ يَا اللهُ

يَا أوَّلُ اْلآخِرُ الْكَِريمُ ظَاهِرُ يَا

رَقِيبُ بَاطِنُ يَا حَسِيبُ يَا اللهُ

مُقِيتُ يَا اللهُ يَا جَلِيلُ رَبِّ وَيَا

حَفِيظ ُيَا اللهُ يَا حَكِيمُ يَا اللهُ

عفُوُّ يَا وَاِرثُ الْبَاقِي الرَّشِيدُ وَيَا

صَبُورُ يَا رَبَّنَا يَا اللهُ يَا اللهُ

بسِرِِّ هَذِي اْلأَسَامِي صَلِّيَنَّ عَلَى

سَيّدِنَا الْحَامِدِ الْمَحْمُودِ يَا اللهُ

الْفَاتِحِ الْمُغْلَقِ الْخَاِتِم مَا سَبَقَ الْـ

ـمُسْرَى الْمُكَلَّمِ خَيْرِ الْخَلْقِ يَا اللهُ

النَّاِصرِ الْحَقِّ بِالْحَقِّ الْجَلِي وَإِلَى

صرَاطِكَ الْمُسْتَقِيمِ الْهَادِ يَا اللهُ

ثُمَّ عَلَى اْلآل ِحَقَّ قَدِْرهِ قَدَرًا

ِمقْدَاِرهِ عِنْدَكَ الْعَظِيمِ يَا اللهُ

رَبٌّ تَبَارَكَ أَوْ رَبٌّ تَقَدََّسَ أَوْ

رَبِّ تَعَالَى عُلُوًّا رَبِّ يَا اللَّهُ

عَبْدٌ ذَلِيلٌ فَقِيرٌ خَاشِعٌ وَجِلٌ

ذُو جَزَعٍ آسِفٌ يَا اللهُ يَا اللهُ

إِلَيْكَ مَدَّ اْليَدَ رَجَاءَ مَغْفِرَةٍ

هَبْ لِي مُسَامَحَة ًيَا اللهُ يَا اللهُ

تَمَوَّجَ الْبَحْرُ بَحْرُ الذَّنْبِ يَا ثِقَتِي

وَإِنَّنِي رَبِّ خِفْتُ الْغَرْقَ يَا اللهُ

وَمَا السَّفِينَةُ تُرْجَى غَيْرَ رَحْمَتِكَ الْـ

ـعُظْمَى الْعَمِيمَةِ كُلَّ الْخَلْقِ يَا اللهُ

أَشْكُو إِلَى اللهِ حَاجًّا لَيْسَ يَرْفَعُهَا

سِوَاكَ يَا رَبَّنَا يَا اللهُ يَا اللهُ

هَلْ مِنْ مُِزيلٍ ِبمَا قَدْ كَانَ يُوِردُهُ

رَبُّ الْعِبَادِ عَلَيْهِمْ رَبِّ يَا للهُ

وَنَافِذ ٌحَاكِمٌ فِينَا ِإرَادَتُهُ

كَمَا يَشَاءُ وَجَلَّ اللهُ يَا للهُ

وَسَامِحَنْ وَالِدِينَا وَالشُّيُوخَ وَمَنْ

قَدْ وَلَدُوا وَذَِوي اْلإِسْلاَمِ يَا اللهُ

صَلِّ صَلاَة ً تُنَجِّينَا ِبهَا أَبَدًا

جَمِيعَ اْلأَهْوَالِ وَاْلآفَاتِ يَا اللهُ

صَلِّ صَلاَةً بِهَا تَقْضِي لَنَا أَبَدًا

جَمِيعَ حَاجَاتِنَا يَا اللهُ يَا اللهُ

صَلِّ صَلاَةً ِبهَا رَبِِّي تُطَهِِّرُنَا

مِنْ جُمْلَةِ السَّيِّئَاتِ رَبِّ يَا اللهُ

صَلِّ صَلاَة ًبِهَا رَبِِّيَ تَرْفَعُنَا

أَعْلَى ِمنَ الدَّرَجَاتِ رَبِّ يَا اللهُ

صَلِّ صَلاَة ًِبهَا رَبِِّي تُبَلِّغُنَا

أَجَلَّ أَقْصَى ِمنَ اْلغَايَاتِ يَا اللهُ

يَا اللهُ يَا رَبِّ فِي اْلخَيْرَاتِ جُمْلَتِهَا

عِنْدَ اْلمَمَاتِ وَبَعْدَ اْلفَوْتِ يَا اللهُ

بَلِّغْ ِإلى الشَّافِعِ اْلعَالِي أَمَانَتَنَا

صَلاَتَنَا مَعَهَا التَّسْلِيمُ يَا اللهُ

صَلِِّ وَسَلِّمْ عَلَى اْلهَادِي الصَّمِيمِ كَمَا

تَرْضَى وَيَرْضَاهُ يَا رَحْمَانُ يَا اللهُ

صَلِِّ وَسَلِّمْ عَلَى النُّورِ اْلمُحِيطِ عَلَى

كُلِِّ اْلمُكَوَّن ِكنِْزِ اْلخَلْقِ يَا اللهُ

صَلِِّ عَلَى رَحْمَةِ الدَّارَيْنِ سَيِِّدِنَا

رُوح ِالْوُجُودِ وَسرِِّ الذَّاتِ يا اللهُ

عَلَى الْمُخَاطبِ" وَاسْجُدْ وَاقْتَِربْ " كَرَمًا

صَلِّ وَسَلِّمْ سَلاَمًا رَبِّ يَا اللهُ

صَلِّ عَلَى لَوْحِكَ الْمَحْفُوظِ الأشر فِ مِنْ

كُلِّ الْخَلاَئِقِ يَا رَحْمَانُ يَا اللهُ

تِلْكَ اْلأَمَانَة ُتَكْفِي مَنْ تَكُونُ لَهُ

مُبَِلِّغًا يَأْمَِن ِ اْلإِيصَالَ يَا اللهُ

لاَ تَحْرِمَنَّا ِإلَهِِي الْيَوْمَ رُؤْيَتَهُ

فَلاَ يَخِيبَنَّ مَن يَرْجُوكَ يَا اللهُ

مَنْ لَمْ يَكُن يَلْقَهُ غَدًا يَنَلْ وَجَلاً

هَذَا الْكَسِيرُ أَتَى ِللْجَبْر يَا اللهُ

وَكُنْ لَنَا رَبِّ فِي كُلِِّ اْلأُمُوِر فَمَن

يَكُنْ كَذَالِكَ يَلْقَ الْيُسْرَ يَا اللهُ

صَلِّ صَلاَة ًبِهَا رَبِِّي تُعَلِّلُنَا

بحَوْضِهِ رَبَّنَا يَا اللهُ يَا اللهُ

صَلِِّ صَلاَة ًوَتَسْلِيمًا زَرَى عِطَرًا

عَلَى الْحَِبيبِ وَآلِ الْحِبِّ يا اللهُ

صَلِّ عَلَى الْبَدِْر مَا أَمَّ الْحَجِيجُ إِلَى

زيَارَةِ الرَّوْضِ يَا رَحْمَانُ يَا اللهُ

فَاجْعَلْ ِإلَهِيَ يَا رَبِِِّي قَصِيدَتَنَا

وَسِيلَة ًلِلْمُنَى يَا اللهُ يَا اللهُ

أَعُوذ ُِباللهِ مِنْ خَوْفِ اْلأَنَاِم وَمِنْ

رضًا عَنِ النَّفْسِ هَمِِّ الرِّزْقِ يَا اللهُ

وَرَضِّنِي ِبالْقَضَا رَبِِّي مُصَبِِّرَنِي

عَلَى بَلاَئِكَ يَا رَحْمَانُ يَا اللهُ

مُوِزعَنِي شُكْرَ مَا أَوْلَيْتَنِي ِنعَمًا

جَلَّ ثنَاؤُكَ يَا رَحْمَانُ يَا اللهُ

لاَ أُحْصِيَنَّ الثَّنَا عَلَيْكَ أَنْتَ كَمَا

رَبِِّي عَلَى النَّفِْس قَدْ أَثْنَيْتَ يَا اللهُ

فَاغِْفرْ لَنَا وَلِمَنْ مِنْ بَيْنِنَا نَسَبٌ

مِنْ جِهَةِ الطِّينِ أَوْ فِي الدِّينِ يَا اللهُ

صَلِِّ عَلَى سَاجِدٍ قَبْلَ الْوَرَى فَعَلاَ

بسَبْعِمِاْئَةِ عَاٍم رَبِّ يَا الَّلهُ

 

اِغْفِرْ ِلِأُمَّتِهِ وَارْحَمْ بِأُمَّتِهِ

وَاسْتُرْ لَهَا وَاجْبُرَنْهَا رَبِّ يَا الَّلهُ

الَّلهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مًُحَمَّدٍ الْفَاتِحِ ِلمَا أُغْلِقَ وَالْخَاتِمِ لِمَا سَبَقَ نَاصِرِ الْحَقِّ ِبالْحَقِّ وَالْهَادِي ِإلَى صِرَاطِكَ الْمُسْتَقِيمِ وَعَلَى آلِهِ حَقَّ قَدْرِهِ وَمِِقْدَاِرهِ الْعَظِيمِ.

سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِِفُونَ. وَسَلاَمٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ. وَالْحَمْدُ ِللهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ. آمين يَا رَبَّ الْعَالَمِينَ.